الأربعاء , 8 فبراير 2023
الرئيسية / صفحه 30

أرشيف الموقع

وقودهم اليأس والإحباط:25 ألف حارق في قوارب الموت… خلال 5 سنوات!

 

 

أكثر من 25 ألف تونسي جازفوا بحياتهم في عملية هجرة سرية أو «الحرقة» خلال الخمس سنوات الأخيرة، لأسباب مختلفة. ومازالت السلطات الأمنية تحبط مئات المحاولات السنوية للتسلل بقوارب الموت. «الشروق» حاولت البحث في اسباب بحث الشباب التسلل نحو الضفة الشمالية للمتوسط في قوارب الموت في مغامرة قد تودي بحياتهم. وحسب معطيات من منظمة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أكثر من 10آلاف شخص لقوا حتفهم في مياه المتوسط منذ سنة 2014 نتيجة لمحاولات هجرة سرية فاشلة وغرق مراكبهم. ارتفع عدد المهاجرين السريين الذين لقوا حتفهم في ضفاف المتوسط سنة 2015 ليصل 5350 حارقا مقابل 3500 حارق سنة 2014 .

تقرير ألماني : يجب منع اللاجئين وإرسالهم إلى تونس ومصر

 

 

ذكرت صحيفة "فيلت إمزونتاغ" الألمانية الأحد 6 نوفمبر 2016 إن وزارة الداخلية الألمانية تريد منع المهاجرين من الوصول إلى ساحل أوروبا المطل على البحر المتوسط من خلال اعتراضهم في البحر، وإعادتهم إلى تونس أو مصر أو دول أخرى بشمال إفريقيا لتقديم طلب للجوء من هناك. وقالت الوزارة إنه يجب على الاتحاد الأوروبي انتهاج نظام على غرار النظام الاسترالي يتم بمقتضاه إرسال المهاجرين الذين يتم اعتراضهم في البحر إلى مخيمات في دول ثالثة للنظر في طلبات لجوئهم.

في ورشة عمل بجربة حول الإنقاذ في البحار: هلاك 3173 إفريقيا في المياه التونسية في النصف الأول من 2016

 

 

نظمت المنظمة الدولية للهجرة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين والهلال الأحمر التونسي ملتقى بإحدى الوحدات السياحية بجزيرة جربة حول الإنقاذ في البحار. وقد تمت الإشارة- في دليل للمبادئ والممارسات التي تنطبق على اللاجئين والمهاجرين الذي تم توزيعه علي الحضور- أن ظاهرة المهاجرين واللاجئين الذين ينتقلون بحرا لا تعد ظاهرة جديدة فعبر العصور خاطر الناس في ارجاء العالم بارواحهم على متن سفن ومراكب غير صالحة للابحار اما بحثا عن العمل وظروف معيشية أفضل وفرص تحصيل العلم او التماسا للحماية الدولية من الاضطهاد او الصراعات او من مخاطر اخرى تهدد ارواحهم او حريتهم او امنهم واضعين مصيرهم في ايدي مهربين مجرمين وعديمي الضمير.

شبكة عالمية في تجارة البشر تجند أفارقة للعمليات الارهابية والجوسسة.. تونسيون مورطون.. والحدود نقطة عبور

 

 

تمكنّت  وحدات الحرس الوطني ببن قردان من إيقاف امرأتين تحملان الجنسيّة الايفواريّة بصدد محاولة اجتياز الحدود التونسية الليبيّة خلسة، اضافة إلى  القبض على 27 آخرين  من جنسيّات افريقيّة مختلفة تتراوح أعمارهم بين 20 و30 سنة ومن بينهم 21 رجلا و6 نساء وطفلة عمرها 7 سنوات وحجزت لديهم 24 سفر جواز سفر ومبلغا ماليّا من العملة الأجنبية. وأفادت صحيفة الصريح في عددها الصادر اليوم 1 نوفمبر 2016، أنّه بالتحرّي معهم

القبض على وسيط في عملية اجتياز الحدود البحرية خلسة وحجز مبالغ مالية هامة في المنستير

 

تمكّنت وحدات الحرس الوطني بطبلبة من ولاية المنستير من ضبط سيّارة معدّة للكراء يقودها أحد متساكن معتمديّة السّواسي ولاية المهديّة. وبتفتيشها تمّ العثور على مبلغ مالي قدره 26 ألف دينارا عملة تونسيّة و550 "أورو" وصكّ بنكي مدوّن فيه مبلغ مالي قدره 08 آلاف دينار مخفيّة بإحكام داخل السيّارة، وبالتحرّي مع سائقها اعترف أنه وسيط في عمليّة اجتياز الحدود البحريّة خلسة باتجاه إيطاليا سيتمّ تنظيمها انطلاقا من سواحل الجهة.

وزارة الدفاع الوطني: إيقاف 14 أجنبيا أثناء اجتيازهم الحدود التونسية الليبية خلسة

 

 

أعلنت وزارة الدفاع الوطني في بلاغ لها، عن تمكن العنصر المتقدم لجيش البحر والمتمركز بنقطة الرصد برأس جدير، اليوم الثلاثاء على الساعة الخامسة، من إيقاف 14 شخصا (من ضمنهم 5 نساء) اجتازوا الحدود التونسية الليبية عبر الشاطئ، وبالتحري معهم تبين أنهم مهاجرون غير شرعيين لا يحملون وثائق هوية وصرح 13 منهم بأنهم من الكوت ديفوار وواحد من الصومال. وقد تم تسليمهم إلى فرقة الحرس الوطني بالشوشة.

إحباط محاولة حرقة وإيقاف 39 شخصا من بينهم مفتش عنه في قضايا إرهابية

 

 

تم إحباط محاولة لاجتياز الحدود البحرية خلسة انطلاقا من سواحل الحمامات على متن مركب صيد وإيقاف 39 شخصا معظمهم أصيلي ولاية بنزرت من بينهم 3 نساء وجزائري و5 مفتش عنهم احدهم متهم بالانتماء الى تنظيم ارهابي. وتم خلال عملية المطاردة البحرية التي استمرت قرابة 14 ساعة مساء الاحد الماضي بمشاركة خافرتين وزورقين تابعين للحرس البحري بنابل وخافرة تابعة للديوانة ، حجز مبالغ مالية في حدود 4500 يورو .

دعم الإتحاد الأوروبي لتونس في مجال الأمن الحدودي وتنمية المناطق الحدودية محور لقاء وزير الدفاع برئيس بعثة الإتحاد الأوروبي بتونس

 

 

شكل دعم الإتحاد الاوروبي لتونس في مجال الأمن الحدودي البري والبحري، وتمويل بعض المشاريع في المناطق الحدودية، محور اللقاء الذي جمع وزير الدفاع الوطني فرحات الحرشاني، صباح اليوم الخميس بمقر الوزارة، برئيس بعثة الإتحاد الأوروبي بتونس باتريس برغاميني. وأكد برغاميني، وفق بلاغ صادر عن وزارة الدفاع الوطني، حرص الاتحاد الاوروبي على دعم تونس في مجالي الأمن والدفاع، باعتبار أن أمن حدودها يهم الاتحاد الاوروبي والفضاء المتوسطي على حد سواء، ونظرا لارتباط المجال الامني بالتنمية التي يوليها الاتحاد الاوروبي أهمية كبيرة عبر آليات وضعت للغرض.

قوة أوروبية حدودية مشتركة لوقف تدفق اللاجئين

 

 

أطلق الاتحاد الأوروبي قوة حرس حدود مشتركة لمنع تكرار موجة المهاجرين واللاجئين التي شهدها عدد من دوله العام الماضي، في وقت تظهر بيانات الاتحاد أن دول القارة العجوز لم تلتزم بتعهداتها في إعادة توطين اللاجئين. وقال مفوض شؤون الهجرة بالاتحاد ديميتريس أفراموبولوس خلال مراسم أقيمت أمس الخميس عند نقطة حدودية بين بلغاريا وتركيا “تأسيس القوة رمز للاتحاد الأوروبي ولأوروبا القادرة على التصرف والتي تثبت فاعليتها في مواجهة 

بحث مزيد دعم التعاون العسكري بين تونس والمانيا

 

 

مثل التعاون الثنائي العسكري والوضع الامني في المنطقة، وظاهرة الهجرة محاور اللقاء الذي جمع صباح اليوم الاربعاء بمقر الوزارة، وزير الدفاع الوطني فرحات الحرشاني بمقرر لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الالماني رودريش كيسفاتر الذي كان مرفوقا بسفير المانيا بتونس. وأبرز المسؤول الألماني أن بلاده تشترك مع تونس في القيم الكونية، وتولي اهتماما كبيرا للوضع الامني في المنطقة وفي حوض البحر الابيض المتوسط وتعمل على مزيد دعم التعاون العسكري بين البلدين.