الإثنين , 27 يونيو 2022
الرئيسية / صفحه 32

أرشيف الموقع

رئاسة الحكومة تنفي استقالة وزير العدل

 

نفى الناطق الرسمي باسم الحكومة نضال الورفلي، يوم الثلاثاء، في اتصال هاتفي بوكالة تونس إفريقيا للأنباء (وات)، استقالة وزير العدل وحقوق الإنسان والعدالة الانتقالية، حافظ بن صالح، من منصبه.

وقال الورفلي إن أعضاء الحكومة الحالية “التزموا أخلاقيا” مع رئيس الحكومة المؤقتة، مهدي جمعة، عند تشكيل الحكومة، بالعمل من أجل إيصال البلاد إلى الانتخابات في إطار ما يفرضه التضامن الحكومي.

وأكد الناطق الرسمي باسم الحكومة، في سياق متصل، “سعي رئاسة الحكومة لتكريس استقلالية القضاء”.

وكانت وزارة العدل وحقوق الانسان والعدالة الانتقالية أصدرت ظهر الثلاثاء بلاغا أوضحت فيه أن وزير العدل حافظ بن صالح “يواصل مباشرة مهامه على رأس الوزارة”.

وأشارت في ذات البلاغ الى وجود “بعض الصعوبات خلال الايام الاخيرة في التعاطي مع عدد من الملفات التي تهم مرفق العدالة”، مبينة أن هذه الصعوبات كانت “محل محادثة بين حافظ بن صالح ورئيس الحكومة المؤقتة مهدي جمعة أفضت إلى إيجاد أرضية مناسبة لتذليل هذه الصعوبات “.

أكمل القراءة »

تباحث لإصلاح المنظومة الامنية

 

التقى امس الثلاثاء ممثلو وزارة الداخلية وعدد من ممثلي المجتمع المدني (جمعيات ونقابات) بالعاصمة للتباحث بشأن مشروع إصلاح المنظومة الأمنية في تونس بالاستناد إلى تقرير أعده خبراء من المفوضية الأوروبية. وأوضح الوزير المعتمد لدى وزير الداخلية المكلف بالأمن رضا صفر أن الهدف من هذا اللقاء يكمن في تعزيز الشراكة بين الجهات الرسمية وممثلي المجتمع المدني...

أكمل القراءة »

رضا صفر : “وزارة الداخلية تسعى للارتقاء بأدائها إلى أفضل المستويات”

 

أكد اليوم الوزير المكلف بالأمن في وزارة الداخلية رضا صفر، أن الوزارة تسعى إلى الارتقاء بأدائها إلى أفضل المستويات.

 

وتحدث رضا صفر خلال يوم مفتوح حول إصلاح قطاع الأمن بحضور سفيرة الاتحاد الأوروبي، عن الإصلاحات داخل المؤسسة الأمنية.

 

وقال صفر إن العملية الإصلاحية لا تقتصر على العاملين بها فقط وإنما يتوجب تشريك كل المتدخلين بها من مؤسسات تشريعية ومنظمات المجتمع المدني.

 

وذكّر الوزير المكلف بالأمن بإبرام تونس للعديد من اتفاقيات التعاون والمشاريع مع عدد من المنظمات الدولية.

أكمل القراءة »

وزير العدل يواصل مهامه

 

تعلم وزارة العدل وحقوق الإنسان والعدالة الانتقالية أنه لاحت خلال الأيام الأخيرة بعض الصعوبات في التعاطي مع عدد من الملفات التي تهم مرفق العدالة والتي كانت محل محادثة وحوار بين الوزير والسيد رئيس الحكومة أفضى إلى إيجاد أرضية مناسبة لتذليل هذه الصعوبات..    وقد تواجد صباح اليوم السيد حافظ بن صالح بمكتبه بالوزارة وواصل مباشرة مهامه..

أكمل القراءة »

هل تخضع الجرائم المعلوماتية إلى القضاء الاستعجالي ؟

 

علمت «التونسية» ان دعوات ودراسات صدرت عن عدد من المتتبعين للشأن القضائي وفقهائه ومدرسيه دعت الى اخضاع الجرائم المعلوماتية او ما تعرف بجرائم الانترنات الى القضاء الاستعجالي عوضا عن القضاء العادي الذي يتخذ اجراءات تقليدية في مكافحة هذه الظاهرة.

ويذكر انه بعد ثورة 2011 عرفت الجريمة الالكترونية تزايدا ملحوظا مقارنة بالعهد السابق بعد تغيّر الاوضاع السياسية والاجتماعية والاقتصادية بالبلاد التونسية. وقد اعتمدت التتبعات القضائية في هذا المجال على اجراءات منها المعاينة والحجز والتفتيش بغاية اثبات الجريمة الالكترونية في حق من ارتكبها وهي اجراءات قد تطول وقد يفلت مرتكب تلك الجرائم الالكترونية من العقاب فيما تعتبر تلك الدعوات المذكورة ان القضاء الاستعجالي يمكن من الاطلاع على جميع  البراهين والادلة المتعلقة بالجريمة الالكترونية في ذات الوقت عبر الاستعجالي لتكون معيارا وسندا للمحاكمة قبل ان يتفصى مرتكبوها من العقاب

أكمل القراءة »

تروج في السجن والمعاهد والمدارس والأحياء الشعبية:المخدرات… الوجه الآخـــر للارهــــاب

 

المخدرات هي المورد الأساسي للارهاب وهي التجارة الثانية بعد الاسلحة والاولى قبل النفط، أصبحت تستهلك وتروج في المؤسسات العمومية من ذلك السجون والمدارس والمعاهد والكليات، ضحيتها الاساسية هو الطفل والشاب.

وقد عقد أمس مجموعة من مكونات المجتمع المدني بالاشتراك مع نقابات أمنية ندوة علمية حول المخدرات والقانون 52 الى جانب التطرق الى مسائل خطيرة من ذلك تعاطي المخدرات داخل السجن وعلاقة المخدرات بالارهاب وبتجارة الاسلحة.

وقد شارك في هذه الندوة المختصون في الجانب التشريعي والقانوني وبعض النشطاء في الجمعيات وبعض الطلبة الذين أكدوا على تفاقمها في تونس بعد أحداث 14 جانفي 2011 الى جانب تهديدها للشباب وللأطفال.

وقد أكد محمد بلال محجوب المدير التنفيذي للجمعية التونسية لمقاومة الأمراض المنقولة جنسيا والسيدا ان هناك عشرات أنواع المخدرات بصدد ترويجها في تونس مع وجود اختلاف في استعمالها مشيرا الى ظهور نوع خطير من المخدرات يسمى «الكراك» وحسب بعض الامنيين فانه نتيجته الانتحار وهو شبيه بمادة «اللبان».

 

الجانب التشريعي

وبخصوص الاحصائيات فان 20 بالمائة من المستهلكين تتراوح اعمارهم بين 13 و15 عاما و55.4 بالمائة منهم اعمارهم بين 15 و19 عاما و16.9 بالمائة منهم اعمارهم بين 20 و24 عاما وبالتالي فان الشباب والأطفال هم المستهدفون بدرجة أولى.

وتطرق كل من الاستاذ في القانون وحيد الفرشيشي والقاضي زياد الدريدي الى قانون عدد 52 المجرم لاستهلاك المواد المخدرة معتبرين اياه قانونا زجريا وعقابيا ولا يمنح سلطة تقديرية للقاضي الى جانب الاشارة الى وجود انتهاكات لحقوق الانسان اثناء اجراء عمليات التحليل والقبض على المشتبه بهم.

المخدرات داخل السجن؟

وأشار المشاركون في الندوة الى وجود تجارة في التحاليل المتعلقة باستهلاك المواد المخدرة من ذلك ابتزاز المتهم ومطالبته بدفع مبلغ مالي معين مقابل تدليس التحليل الى جانب الاشارة الى ان مروج المادة المخدرة لا يستهلكها وذلك للافلات من العقاب.

من جهة أخرى وفي تصريح ل»الشروق» نفت ألفة العياري الاتجار بالمخدرات في السجون التونسية مشيرة الى وجود بعض التجاوزات النسبية لبعض الأعوان علما أنه تم فتح بحث تحقيقي ضد بعض الأعوان من أجل التساهل في استهلاك المخدرات داخل السجون التونسية وتورط البعض الآخر في الاتجار بها.

وأفادت ألفة العياري ان بعض العائلات تورطت في قضايا مخدرات بعد ان وقع ضبط مواد مخدرة في مأكولات، داعية الى مراجعة مسألة الأقفاف باعتبار انها تتسبب في عدة مشاكل خاصة ان عدد الأقفاف التي تدخل الى السجن يوميا بين 2000 و3000 قفة وبالتالي يصعب تفتيشها بدقة.

وذكرت العياري ان عدد المساجين في تونس حوالي 22 الف 60 بالمائة منهم موقوفون على قضايا مخدرات مؤكدة انها المورد الاساسي للارهاب وهي الثانية بعد تجارة الاسلحة والاولى قبل النفط حسب النائبة في المجلس الوطني التأسيسي نادية شعبان التي ذكرت ان رأس مال تجارة المخدرات في العالم هو243 مليار أورووذلك حسب دراسات عالمية.

شهادات

وللاشارة فإن سجينين أحدهما مصاب بمرض السيدا قدما افاداتهما خلال الندوة مشيرين الى غياب الاهتمام والرعاية الطبية والنفسية بالمريض المصاب في السجن مؤكدين ان المواد المخدرة أصبحت تباع وتشترى على قارعة الطريق في كل من حي التضامن والملاسين والسيجومي وحي هلال وهي أماكن غير بعيدة عن العاصمة وان المخدرات تسببت في وفاة ثلاث شبان مؤخرا بمنطقة السيجومي اضافة الى تدهور الحالة الصحية للبعض الآخر.

كما تمت الاشارة خلال الندوة استهلاك بعض التلاميذ للمواد المخدرة في المدارس والمدارس الاعدادية والثانوية والجامعات وقد أشارت أستاذة وعضوة في النقابة الاساسية لاساتذة التعليم الثانوي أنه يتم اعلام المديرين باستهلاك تلاميذ لمادة مخدرة الا انهم يلتزمون الصمت.

أكمل القراءة »

أنور بن خليفة: نحو التخفيف في الإجراءات الإدارية التي تعيق الإستثمار وحماية المبلغين عن الفساد

 

كشف كاتب الدولة لدى رئيس الحكومة المكلف بالحوكمة والوظيفة العمومية أنور بن خليفة‎ اليوم الخميس 26 جوان 2014 عن اصلاحات ادارية هامة بصدد القيام بها في الوظيفة العمومية تشمل 6 وزارات وقرابة 1600 نص قانوني.

وأكد أنور بن خليفة في ميدي شو عن عزم الحكومة التخفيف في الإجراءات الإدارية التي تعيق الإستثمار الى جانب وضع منظومة جديد لحماية المبلغين عن الفساد في الوظيفة العمومية تقوم على توفير الحماية الأمنية للشخص المبلغ وتغيير هويته لحمايته من أي مكروه قد يطاله.

وأوضح كاتب الدولة لدى رئيس الحكومة المكلف بالحوكمة والوظيفة العمومية أنه ستقع مراجعة الإتفاقية الأممية لمكافحة الفساد ومن ذلك النصوص المتعلقة بمكافحة الإثراء غير المشروع ومطالبة الدولة والقضاء لأي شخص تحوم حوله شبهة الإثراء غير المشروع بتقديم تبريرات .

أكمل القراءة »

معالجة الإرهاب:بيــــــن الحـــــل الأمنـــي والحـــل الفكــــري

 

مواجهة الإرهاب لا تنحصر في الحل الأمني والعسكري بل إن المسؤولية مشتركة بين مكونات المجتمع لاستئصاله من جذوره .هذا ما اجمع عليه المتدخلون خلال ملتقى انتظم بأحد نزل العاصمة.

أشرفت المنظمة التونسية للأمن والمواطن على تنظيم الملتقى بالاشتراك مع الشبكة الأوروبية المتوسطية تحت عنوان «مواجهة الإرهاب تتجاوز الاقتصار على المعالجة الأمنية» وأجمعت المداخلات على ان المعالجة الأمنية هي جزء من الحل في الحرب على الإرهاب.

المعالجة الأمنية للإرهاب وضمان حقوق الإنسان

صرحت ممثلة المكتب الاورومتوسطي لحقوق الإنسان بسمة السوداني أن أهم دور تلعبه الشبكة هوتيسير الفضاءات لإرساء منظومة الأمن الجمهوري وأكدت أن رجل الأمن اليوم في حاجة ليكون على بينة من المعاهدات الدولية والاتفاقيات المتعلقة بمبادئ حقوق الإنسان .ودعت إلى ضرورة بناء منظومة أمنية محايدة تقطع مع الممارسات السابقة وتسعى لاحترام المواطن واحترام الحرمة الجسدية واحترام حرية التظاهر .

نجاحات أمنية ..لكن

لئن اثنى رئيس المنظمة التونسية للأمن والمواطن عصام الدر دوري على دور الوحدات الأمنية في التصدي للعناصر الإرهابية وضربهم في معاقلهم وإيقاف عدة عناصر من بينها قيادات ومن مختلف الجنسيات فانه انتقد في نفس السياق التعاطي الأمني في بعض الحالات مشيرا الى حادثة الاعتداء على منزل وزير الداخلية مؤخرا .

وجدد الدردوري تأكيده لمسالة اختراق المؤسسة الأمنية وعلى وجود جهاز الأمن الموازي حيث استشهد ببعض الصور الفوتوغرافية تجمع بعض القيادات الأمنية بشيوخ التكفير .

لم يفوت الدردوري الفرصة ليتطرق أيضا إلى الملحقين الأمنيين الذين مثلوا نقطة استفهام بالوزارة وتناول بالذكر الملحق الأمني بمرسيليا سمير التومي وقال إن هناك شبهة في تورطه في تسفير الجهاديين الى سوريا .

ودعا الدردوري إلى ضرورة إعادة النظر في تسيير وزارة الداخلية من طرفين واستبعاد التعيينات الحزبية ثم نبه الى مسالة الأبحاث الإدارية وقال ان المشرف عليها هو احد أقارب ابو عياض وبالتالي لا فائدة ترجى منها.

الارهاب كائن فكري

المواجهة الامنية لا تنحصر في الحل الامني بل ان الادارة الفكرية اهم من القدرة على استعمال السلاح هذا ما اكد عليه الخبير الاستراتيجي في الشؤون الامنية والعسكرية مازن الشريف .واضاف الشريف ان الضرب الرمزي يعقبه التكفير في اشارة الى الاعتداءات التي طالت مقامات الاولية الصالحين والى السيطرة على المساجد وغيرها من الافعال .واكد ان الارهاب كائن حي وفكري يتمعش من الفكر الوهابي ومن التهريب ومن الجمعيات التي تنشط تحت غطاء ديني.

في سياق متصل اوضح مازن الشريف ان الحرب الاصعب هي حرب المستقبل اي كيفية التحضير لمواجهة الارهاب.

معركة تستهدف الجميع

من جانبه لاحظ الصحفي زياد الهاني ان تونس تمر بظرف استثنائي يتطلب معالجة استثنائية مؤكدا ان المعركة ضد الارهاب تستهدف الجميع .

واضاف خلال مداخلته تحت عنوان «المعالجة الامنية للارهاب وضمان حق الصحفي في النفاذ للمعلومة «ان حرية الاعلام وحق النفاذ الى المعلومة هو حق دستوري لكن من الضروري ان يفهم كل من الامني والصحفي بعضهما البعض خاصة على الميدان .ولاحظ ان الاعلام جزء اساسي من المعركة ضد الارهاب.

الارادة السياسية

وجه الباحث والمؤرخ علية عميرة الصغير اصابع الاتهام الى حزب حركة النهضة وقال انه مهد وهيأ الارضية للارهاب وقدم الدعم لعناصره فهو المسؤول سياسيا على العمليات الارهابية التي طالت البلاد .

ودعا الحزب الى القيام بنقده الذاتي وان يعلن انه تخلى عن مرجعياته العقائدية وان يقبل الفصل الضروري بين الديني والسياسي كما انه على الحزب ان يوضح مصادر تمويله في المقابل على الاحزاب المعارضة ان تعمل على تعرية الفكر الارهابي.

ماذا عن قانون الارهاب الجديد ؟

انتقد الاستاذ شوقي الشابي مشروع قانون الارهاب الجديد المعروض على المجلس الوطني التاسيسي وقال انه تضمن تعريفا ضبابيا ولا يضمن المحاكمة العادلة للمظنون فيه وهو مخالف للمعاهدات الدولية ولايختلف كثيرا عن قانون 2003 مؤكدا ضرورة حماية الحقوق الفردية.

أكمل القراءة »

هيومن رايتس ووتش تدعو إلى التحقيق في تورّط تونسيين في جرائم حرب بالعراق

 

دعت هيومن رايتس ووتش السلطات التونسية إلى فتح تحقيق سريع في مزاعم متعلقة بارتكاب مقاتلين تونسيين جرائم حرب في العراق وسوريا مشيرة إلى انه في 13 جوان 2014 قام رجل سمّى نفسه أبو حمزة المحمدي، وقال إنه تونسي، بنشر ثلاثة مقاطع فيديو على صفحته على موقع فيسبوك، قبل أن يتمّ إغلاقها، بالإضافة إلى صور تبرز أنه شارك في تعذيب وإعدام خمسة عناصر من حرس الحدود العراقي.

وأضافت هيومن رايتس ووتش إن على تونس، بصفتها دولة طرف في المحكمة الجنائية الدولية منذ 2011، سنّ تشريعات تتعلق بجرائم الحرب، ودمج النظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية في قانونها الوطني، واتخاذ إجراءات عاجلة لفتح تحقيقات ومحاكمة التونسيين المتورطين في انتهاكات ترقى إلى تصنيف جرائم الحرب والجرائم ضدّ الإنسانية في سوريا والعراق.

أكمل القراءة »

وزارة الدفاع تقرر تركيز مستشفى ميداني بالرمادة

 

أكدت وزارة الدفاع الوطنى اليوم الثلاثاء 24 جوان 2014 فى بيان  بمناسبة الاحتفال بالذكرى 58 لإنبعاث الجيش الوطنى اهتمامها بتحسين الظروف الاجتماعية لابناء القوات المسلحة وعائلاتهم وذلك بتركيز مستشفى ميداني برمادة لفائدة العسكريين والمدنيين المباشرين والمتقاعدين وعائلاتهم المتواجدين التابعين للفيلق الأول الترابي الصحراوى و تأمين الإحاطة الاجتماعية والنفسية والصحية لفائدة عائلات شهداء المؤسسة العسكرية وجرحاها اعترافا بحجم تضحيات ابنائها.

أكمل القراءة »