الجمعة , 1 يوليو 2022
الرئيسية / صفحه 28

أرشيف الموقع

«الحرقة» تحرق شبابنا:25 ألف «حارق» و500 يموتون سنويا

 

حسب آخر الإحصائيات وإلى حدود  نوفمبر  بلغ عدد المهاجرين غير الشرعيين حوالي 25 ألف شخص. يموت منهم سنويا 500 شخص . هذه الأرقام المفزعة تبرز الخطر الداهم على شبابنا الذي أصبح يدور في فلك الإرهاب والحرقة والتهريب فما هي الأسباب؟

كشفت الندوة الدولية التي انعقدت بتونس تحت عنوان مستجدات الهجرة غير النظامية المغاربية إلى أوروبا في اطار التحولات الإقليمية . عن الأسباب التي أدت إلى تزايد أعداد المهاجرين غير الشرعيين سواء في العالم والمقدر عددهم بـ30 مليون شخص أو في تونس. وكما تطرق المشاركون في هذه الندوة وهم مجموعة من المختصين والخبراء في مجال الهجرة غير الشرعية إلى النتائج الكارثية للهجرة غير النظامية والتجاوزات والمخاطر التي يعيشها المهاجر مثل الاستغلال والانخراط في الجريمة المنظمة وغيرها من المصاعب.

وباعتبار أن الهجرة تتنزل ضمن الإهتمامات الوطنية والإقليمية والدولية الرئيسية في الوقت الحالي خاصة في ظل التوجه العالمي نحو العولمة الإقتصادية وتحرير قيود التجارة التي تقتضي فتح الحدود وتخفيف القيود على السلع وحركة رؤوس الأموال وهو ما كانت له آثار اقتصادية واجتماعية متنوعة على الدول النامية والفقيرة. سعت الجامعة العربية بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة ووزارة الشؤون الإجتماعية إلى تنظيم هذه الندوة الدولية حول موضوع الهجرة غير الشرعية في البلدان المغاربية ومصر .

أسباب الهجرة

بين الأستاذ والباحث الإجتماعي سالم الميزوري أسباب وتداعيات الهجرة غير النظامية وقال: إن الأسباب التي أدت إلى تزايد عدد المهاجرين غير الشرعيين إلى أوروبا عديدة ويمكن تلخيصها فيما يلي:

الإقتصاد الهش والضعيف وتباين المستوى الإقتصادي

يتجلى التباين في المستوى الاقتصادي بصورة واضحة بين الدول المصدرة للهجرة غير الشرعية والدول المستقبلة.

هذا التباين هو نتيجة لتذبذب وتيرة التنمية في تونس و التي لازالت تعتمد أساسا في اقتصادها على الفلاحة والسياحة وهما قطاعان لا يضمنان استقرارا في التنمية نظرا لارتباط الأول بالأمطار والثاني بمدى الاستقرار الأمني في البلاد وهو ما له انعكاسات سلبية على مستوى سوق الشغل..

سوق الشغل

خلافا لما نجده في دول الاستقبال، فإن النمو الديمغرافي، رغم الوضعية المتقدمة لما يسمى بالانتقال الديمغرافي في الدول الموفدة، لازال مرتفعا نسبيا وهذا له انعكاس على حجم السكان النشيطين وبالتالي على عروض العمل في سوق الشغل.

وهكذا فإن البطالة تمس عددا كبيرا من السكان وخاصة منهم الشباب والحاصلين على شهادات جامعية. و تقدر نسبة البطالة في المغرب على سبيل المثال بحوالي %12 وتبلغ 21% في المجال الحضري، وفي الجزائر تصل هذه النسبة إلى 23.7% حسب المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي و15% في تونس. هذا الضغط على سوق العمل يغذي «النزوح إلى الهجرة» خاصة في شكلها غير القانوني.

ومن أجل الحد من هذه الظاهرة، فإن ذلك يقتضي تنمية فاعلة ومستدامة قادرة على خلق حوالي مليون فرصة عمل سنويا بالنسبة لدول المغرب العربي الثلاث: المغرب (400 ألف فرصة عمل، الجزائر (500 ألف فرصة عمل وتونس 100 ألف فرصة عمل) ومن انعكاسات ظاهرة البطالة زيادة حجم الفقر.

ويشكل التباين في الأجور كذلك عاملا للتحفيز على الهجرة حيث الحد الأدنى للأجور يفوق بـ3 إلى 5 مرات المستوى الموجود في دول المغرب العربي، على أن هذا الحد لا يحترم أحيانا من طرف أرباب العمل.

ولكن إذا كانت الظروف الاقتصادية تشكل عوامل أساسية في التحفيز على الهجرة، إلا أن ذلك لا يشرح كيف أن البعض يمر إلى مرحلة التطبيق دون البعض الآخر، هذا يعني أن قرار الهجرة تدفع إليه عوامل أخرى وهي أساسا اجتماعية ونفسية.

العوامل المحفزة

تتمثل العوامل المحفزة بالأساس في ثلاث نقاط هامة ورئيسية وهي:

النجاح الإجتماعي : الذي يظهره المهاجر عند عودته إلى بلده لقضاء العطلة، حيث يتفانى في إبراز مظاهر الغنى: سيارة، هدايا، استثمار في العقار الخ.... وكلها مظاهر تغذيها وسائل الإعلام المرئية.

آثار الإعلام المرئي: فالثورة الإعلامية التي يعرفها العالم جعلت السكان حتى الفقراء منهم يستطيعون اقتناء الهوائيات التي تمكنهم من العيش عبر مئات القنوات في عالم سحري يزرع فيهم الرغبة في الهجرة..

القرب الجغرافي: فأوروبا لا تبعد عن الشاطئ المغربي إلا بـ14 كلم والشاطئ الإسباني يمكن رؤيته صحوا من الشاطئ المغربي الممتد من طنجة إلى سبتة السليبة.

إضافة إلى هذه العوامل الاقتصادية والمحفزة، هناك عوامل أخرى مصدرها دول الاستقبال.

عوامل الجلب

إن حلم الهجرة هو نتاج الممنوع، وهو رد فعل أمام غلق الأبواب أمام الهجرة الشرعية والسياسة التي تبنتها أوروبا في هذا المجال والتي كانت لها آثار عكسية حيث أججت من وتيرة الهجرة السرية وجعلت كلفتها باهظة بالنسبة للمرشح للهجرة.

وهكذا أصبحت الهجرة مشروعا مكلفا واستثمارا يقتضي تعبئة مصادر للتمويل من أجل تحقيقه من ديون ومن بيع للأرض والممتلكات... إلخ هذا ما يفسر كيفية إقبال المهاجر غير الشرعي على أي عمل مهما كان مذلا وصعبا لأنه في كل الحالات لا يقبل أن يرجع خاوي الوفاض.

وتجدر الإشارة هنا إلى وجود طلب نوعي على العمل في دول الاستقبال، هذا الطلب يستجيب وفقا لمعايير كلفة تشغيل العامل ومرونته في قبول أعمال صعبة حسب احتياجات سوق العمل وغالبا ما تكون هذه الأعمال مؤقتة ومنبوذة اجتماعيا. هذا الطلب يصدر أساسا عن قطاعات كالفلاحة والبناء والخدمات.

ويوفر المهاجرون كذلك ما يحتاجه القطاع غير المهيكل من يد عاملة حيث يمثل هذا القطاع ما بين 20 و25% من الناتج المحلي الإجمالي في دول القوس اللاتيني.

وتحصل هذه القطاعات على امتيازات مالية واجتماعية بتوظيف هذه اليد العاملة التي تتميز بكونها طيعة وغير مكلفة.

غياب الردع القانوني

ويظل الجزاء القانوني حتى الآن، ورغم القوانين الصادرة للحد من الهجرة غير الشرعية، دون حد رادع لأصحاب العمل عن استغلال هذه اليد العاملة غير الشرعية.

وقد أدت جدلية الرفض القانوني والطلب الاقتصادي إلى إنعاش ما يمكن تسميته بـ»تجارة الأوهام». وقد تكونت شبكات منظمة في مختلف مناطق مرور المهاجرين السريين لتقدم خدماتها إلى هؤلاء. ويؤدي المرشح للهجرة السرية ما بين 600 إلى 5500 دولار في مضيق جبل طارق.

وتفوق هذه الكلفة بكثير هذه القيمة بالنسبة للشبكات العاملة بين آسيا وأوروبا أو الولايات المتحدة، ويقدر رقم معاملات هذه الشبكات على المستوى الدولي بحوالي 7 ملايين دولار في السنة.

كل هذه العوامل تغذي الرغبة في الهجرة، وهذا النزوح هو أقوى عند الشباب كما تدل على ذلك مختلف المسوح التي أجريت في هذا الشأن في دول المغرب العربي والتي تبرز بعضها أن الرغبة في الهجرة في المغرب موجودة عند 19% من السكان النشيطين وهي أعلى عند الطلبة حيث تبلغ 54 %. 

أكمل القراءة »

عمار الينباعي : المقاربة الأمنية غير كافية للحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية

 

قال وزير الشؤون الاجتماعية عمار الينباعي إن الإحصائيات الرسمية للمنظمة العالمية للهجرة تشير إلى أن 22 ألف مهاجر غير شرعي لقوا حتفهم في البحر الأبيض المتوسط منذ سنة 2000 إلى اليوم معظمهم مغاربة وأفارقة.

ووصف الوزير خلال افتتاح الندوة السنوية حول الهجرة المغاربية غير النظامية إلى أوروبا في إطار التحولات الاقليمية" هذه الأرقام بالمزعجة،مضيفا أن المقاربة الأمنية وحدها لا تكفي للحد من هذه الظاهرة.
وأكد أن الوضع يتطلب حلولا جذرية تنطلق من إعطاء التنمية الجهوية الأولوية المطلقة في برامج الحكومات القادمة وخلق مواطن شغل لائقة وضمان العيش الكريم للمواطنين في الجهات.

أكمل القراءة »

رئاسة الحكومة التونسية تطلق ‘’البـوّابة الوطنــيّة للإعلام القـــانونــي’’

 

أطلقت رئاسة الحكومة على شبكة الإنترنات "البوّابة الوطنيّة للإعلام القانوني" حيث عهدت إلى مصالح مستشار القانون والتّشريع للحكومة بالسّهر على تشغيلها وتحيين المعطيات المتوفّرة بها.

ويأتي بعث هذه البوّابة بحسب نص البيان الصادر عن رئاسة الحكومة لتيسير عمل مختلف المصالح الإداريّة والمؤسّسات والمنشآت العموميّة إلى جانب تمكين رجال القانون والمختصين والعموم من الاطلاع على مختلف النصوص القانونيّة الوطنيّة وعلى المناشير الصّادرة عن رئيس الحكومة (الوزير الأوّل سابقا) منذ سنة 1956.

وتتيح "البوّابة الوطنيّة للإعلام القانوني" إجراء بحوث بسيطة أو متقدّمة أو مختصّة سواء في الدّستور أو في المجلاّت القانونيّة النّافذة ونصوصها التطبيقيّة وكذلك في الرّائد الرّسمي للجمهوريّة التونسيّة من خلال رصد أهمّ وأحدث ما يصدر من النصوص القانونيّة.

أكمل القراءة »

تخصيص 845 مليون دينار للموسستين العسكرية والامنية لاقتناء تجهيزات جديدة

 

أعلن وزير الاقتصاد والمالية حكيم بن حمودة أن مشروع ميزانية الدولة لسنة 2015 رصد اعتمادات بقيمة 845 مليون دينار لفائدة الموسستين العسكرية والامنية لاقتناء معدات وتجهيزات جديدة مقابل 400 م د فى ميزانية 2014 وأفاد الجمعه خلال ندوة صحفية عقدها بقصر الحكومة بالقصبة رفقة الناطق الرسمى باسم الحكومة نضال الورفلى خصصت لتقديم مشروع قانون المالية للسنة القادمة أن الاعتمادات المالية المخصصة للموسسة العسكرية تحولت من 200 الى 500 م د ما بين 2014 و2015 كماأن المبالغ المرصودة للموسسة الامنية سترتقى من 200 الى 345 م د خلال نفس الفترة.
وكشف بن حمودة أن الانتدابات المخصصة للموسستين العسكرية والامنية ستبلغ وفق ما تم رسمه فى مشروع الميزانية الجديد 11 الف انتداب جديد موزعة على 8 الاف للموسسة العسكرية و3 الاف للموسسة الامنية من جملة 22600 انتداب جديد مبرمج للعام 2015 فى الوظيفة العمومية.
وشدد الوزير على أن الحكومة سعت ضمن مشروع الميزانية الى تمكين الموسستين المذكورتين من التجهيزات والموارد البشرية اللازمة من اجل مكافحة الجريمة ومقاومة الارهاب.
ومن جهته بين نضال الورفلى أن ثلث ميزانية العام القادم ستكون مخصصة لكتلة الاجور اذ من المنتظر أن تصل الى مستوى 197ر11 مليار دينار مقابل 575ر10 مليار دينار فى 2014 اى بتطور بنسبة 9ر5 بالمائة.
ولاحظ أن معدل الزيادة السنوية لكتلة الاجور بلغ حوالى 1 مليار دينار بين 2010 و2015 وافاد أن الحكومة الحالية تعهدت بالتزاماتها مع المنظمة الشغيلة فى مجال تطبيق كل الاتفاقيات من زيادة خصوصية فى الاجور ومنح مشيرا الى انه تم فى هذا الاطار تنفيذ حوالى 37 اتفاقية بين الطرفين.

أكمل القراءة »

وزير العدل : انطلاق عمل القطب القضائي مرتبط بمشروع قانون مكافحة الإرهاب

 

أوضح وزير العدل حافظ بن صالح أنّ  انطلاق عمل القطب القضائي لمكافحة الإرهاب مرتبط بالمصادقة النهائية على مشروع قانون  مكافحة الإرهاب الذي ستستأنف مناقشته بالمجلس التأسيسي يوم 28 أكتوبر  الجاري.

أكمل القراءة »

منظمات وجمعيات حقوقية تنبه الى تواصل التعذيب فى تونس

 

نبهت 24 منظمة وجمعية حقوقية فى بيان مشترك اليوم الخميس الى تواصل ممارسات التعذيب وسوء المعاملة فى مراكز الاحتجاز والسجون فى تونس ما بعد الثورة وسط الافلات من العقاب , واعتبرت هذه المنظمات والجمعيات الحقوقية فى بيانها أن الاصلاحات القانونية والموسسية التى تم الشروع فيها خلال الفترة الانتقالية لم ترتق الى اكتساب الفاعلية والنجاعة اللازمتين, وحثت السلطات التونسية على التقيد بالاحترام الصارم لالتزاماتها الدولية والوطنية واتخاذ أجراءات فعلية فاعلة وعلنية وفتح تحقيقات جدية وشفافة فى اجال معقولة من أجل محاسبة مرتكبى التعذيب وانصاف الضحايا, وعاودت فتح ملفى المتوفين محمد على السنوسى موقوف وخميس اللواتى سجين موكدة وجود شبهة قوية فى وفاتهما جراء التعذيب.

واعتبرت أن الملفين ليسا بالحالة الشاذة مشيرة الى أن عدة جمعيات دأبت منذ 2011 على التشهير والابلاغ عن عدة حالات تعطيب ومعاملات لاأنسانية 0 ورأت أن تواصل الانتهاكات الخطيرة لحقوق الانسان يترجم عن غياب مقاربة كلية من أجل مناهضة فعلية للتعذيب والمعاملات القاسية واللاانسانية والمهنية 0 ومن بين المنظمات الموقعة على هذا البيان منظمة العفو الدولية والجمعية الدولية لمساندة المساجين السياسيين والجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات والمجلس الوطنى للحريات فى تونس.

كما وقعت على البيان التنسيقية الوطنية المستقلة للعدالة الانتقالية والفدرالية الدولية لحقوق الانسان وجمعية حرية وانصاف والرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان والمنظمة التونسية لمناهضة التعذيب والمنظمة العالمية لمناهضة التعذيب.

يذكر أن وفاة كل من الموقوف محمد على السنوسى 3 أكتوبر الحالى والسجين على بن خميس اللواتى 25 سبتمبر 2014 أثارت جدلا بعد أن نبهت منظمات حقوقية الى الاشتباه فى تعرضهما للتعذيب.

وكان وزير الداخلية لطفى بن جدو نفى فى تصريح اعلامى الخميس المنقضى وجود تعذيب ممنهج فى تونس بعد الثورة.

فيما أعلن رئيس الجمهورية الموقت محمد المنصف المرزوقى تكليف مستشاريه الحقوقيين والقانونيين بفتح تحقيق فى الموضوع.

أكمل القراءة »

روضة القرافي : إلحاق القضاة للعمل خارج المحاكم يمسّ من استقلالية القضاء ولن نسمح بذلك

 

اعتبرت رئيسة جمعية القضاة التونسيين،روضة القرافي في مداخلة لها اليوم الخميس في برنامج "بوليتيكا" أن إلحاق القضاة للعمل خارج المحاكم من شأنه أن يمسّ من استقلالية القضاء.

وأضافت أن تصريحات وزير التجهيز والتهيئة الترابية والتنمية المستدامة بخصوص تعيين قاض في كل ولاية لحلّ المشاكل العقارية تدعو إلى الانشغال،خاصة وأنه لا يمكن للقاضي أن يعمل تحت أوامر السلطة التنفيذية.

وأشارت رئيسة جمعية القضاة إلى أن المحاكم تشكو من نقص كبير من حيث عدد القضاة وأن هذا القرار من شأنه أن يضرّ بمرفق العدالة ومصالح المتقاضين.

أكمل القراءة »

بن عروس : وزير الدفاع يتابع نسق إنجاز عدد من المشاريع العمومية

 

متابعة نسق إنجاز عدد من المشاريع العمومية بولاية بن عروس والاطلاع على الصعوبات التي ترافق إنجازها شكلت أبرز محاور الزيارة الميدانية التي أداها وزير الدفاع الوطني غازى الجريبي اليوم إلى الولاية. 

 

وأكد الجريبي في تصريح لشمس أف أم أن هناك إشكاليات عقارية وقانونية ساهمت في تعطيل المشاريع .

 

وأضاف الجريبي أن هناك تعطيلات متأتية من عدم تسريع الخواص في إنجاز المشاريع.

أكمل القراءة »

نقابة قوات الامن الداخلى تدعو الى وقفة احتجاجية

 

دعت النقابة الوطنية لقوات الامن الداخلى كافة منخرطيها من أسلاك الشرطة والحرس الوطنيين والحماية المدنية والسجون والاصلاح الى المشاركة فى الوقفة الاحتجاجية التى دعت اليها النقابة الاساسية لقوات الامن الداخلى بمستشفى قوات الامن الداخلى بالمرسى غدا الخميس.
وأوضحت النقابة الوطنية للامن الداخلى فى بيان اليوم الاربعاء أن هذه الوقفة تاتى احتجاجا على ما جاء بالامر الذى أصدرته رئاسة الحكومة بتاريخ 02 سبتمبر 2014 من تعديل للامر المنظم لمشمولات مستشفى قوات الامن الداخلى بالمرسى وتنظيمه وطرق تسييره حيث تمت اضافة فقرة فى الامر تنص على اسداء الخدمات الطبية كذلك لفائدة أعوان وزارة الداخلية والمجالس الجهوية والموسسات العمومية ذات الصبغة الادارية الخاضعة لاشرافها من غير أسلاك قوات الامن الداخلى , ووصفت النقابة فى بيانها الامر ب الخطير و الكارثى على الخدمات التى يقدمها مستشفى قوات الامن الداخلى بالمرسى ومرضاه والاطار الطبى وشبه الطبى والعاملين به فى ظل البنية التحتية المتردية وطاقة الاستيعاب المحدودة والتجهيزات المتواضعة كما دعت النقابة الوطنية لقوات الامن الداخلى كل الامنيين الى عدم الالتزام بما ورد فى هذا الامر موكدة على أن الوضع الصحى داخل الموسسة الامنية والسجنية لم ولن يتغير نحو الافضل ما لم تتم تنحية بعض المسوولين عن هذا التدهور من مناصبهم وعلى رأسهم مدير مصالح الصحة واعادة النظر فى هيكلة القطاع الصحى وبعث مستشفى جامعى لقوات الامن الداخلى حتى يستجيب لحاجيات الموسسة الامنية والسجنية حسب نص ذات البيان.

أكمل القراءة »

مهدي جمعة يأمر بفتح تحقيق بشأن الأرشيف الإذاعي ويأذن بتنظيمه فورا

 

أدّى رئيس الحكومة مهدي جمعة صباح اليوم الأربعاء 1 أكتوبر 2014 زيارة إلى مقرّ الإذاعة التونسيّة رفقة وزير الثقافة مراد الصّقلي وبحضور مديري الإذاعات المركزيّة والجهويّة.

 وأكّد جمعة بالمناسبة على ضرورةالإلتزام باستقلاليّة المرفق العمومي وضمان حياديته وقرّر اتخاذ جملة من الإجراءات:

- الإذن بتفعيل الشراكة بين الإذاعة التّونسيّة ومركز النّجمة الزّهراء لإنقاذ الذّاكرة الوطنيّة من الإتلاف.

- الإذن بفتح تحقيق فوري لتحديد المسؤوليّات في ما يخصّ التجاوزات المسجّلة في التّعامل مع الأرشيف الإذاعي وفي طرق الحفظ والإتلاف.

- الإستعداد التامّ من الحكومة لتوفير الدّعم المادّي واللّوجستي للمرفق العمومي.

- الإذن بعقد جلسة عاجلة بين الإذاعة التونسيّة والديوان الوطني للإرسال الإذاعي والتلفزي لتحسين التغطية الإذاعيّة للإذاعات العموميّة على كامل تراب الجمهوريّة بشكل يسمح بوصول البثّ الإذاعي للمرفق العمومي إلى كافّة ربوع البلاد.

- استغلال "استوديو 8" المخصّص لتسجيل الأغاني بما يوفّر عائدات إضافيّة للمؤسّسة توظّفها في تجديد التجهيزات.

- المحافظة على الرمزيّة التاريخيّة لـ"استوديو 9" التلفزي بإعادة تهيئته واستغلاله كفضاء للتسجيل التلفزي بما يوفّر عائدات إضافيّة للإذاعة التّونسيّة.

أكمل القراءة »