الجمعة , 7 أكتوبر 2022
الرئيسية / المقالات الرئيسية / قيس سعيّد: افريقيا يجب أن تكون للأفارقة ومن تونس الخضراء ندعو الى الاقتصاد الأخضر

قيس سعيّد: افريقيا يجب أن تكون للأفارقة ومن تونس الخضراء ندعو الى الاقتصاد الأخضر

هنأ رئيس الجمهورية قيس سعيد في بداية كلمته التي ألقاها اثر مشاركته اليوم الثلاثاء ,في الدورة 21 لمؤتمر قمة رؤساء دول وحكومات السوق المشتركة للشرق والجنوب الإفريقي, الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لتوليه رئاسة المنظمة خلفا لرئيس مدغشقر
 وعبّر سعيّد على اعتزازه لمشاركة تونس فس هذه الدورة بصفتها عضوا في المنظمة
واعرب رئيس الجمهورية عن حرص تونس على تكريس مبادئ الاندماج الافريقي وتعزيز التعاون جنوب جنوب واستعدادها التام للمساهمة الفاعلة في الارتقاء بعلاقات الشراكة والتعاون الى أفضل المستويات لتحقيق اندماج حقيقي بين البلدان والتكامل الاقتصادي والتنموي
وقال سعيّد في كلمته  ” واجهت قارتنا من المآسي الكثير وعانت الشعوب من الالام والمجاعات الكثير وآن الاوان
 للنظر الى الاسباب التي أدت الى ودأ احلامنا في بداية الاعوام الستين لاخراج قارتنا من الاوضاع التي الت اليها”
 واعتبر سعيّد أن أوّل الأسباب التي أدت الى هذه الوضعية غياب العمل المشترك وغياب توحيد الاهداف
واضاف ” يجب ان تكون افريقيا للافارقة ولا يجب ان تبقى مكانا يتهافت عليه من يتهافت ولا سبيل لتحقيق هذا الحلم والهدف النبيل الاّ بالعمل المشترك انطلاقا من عزيمة مشتركة لتحقيق اهداف مشتركة..احلامنا وامكانياتنا كبيرة فلنعبّد الطريق معا لننطلق من الآلام الى الآمال”
وشدد سعيّد أن تونس تؤكّد على اهمية نقل التكنولوجيا والمعرفة وتعزيز قدرات الدول الافريقية في مجال التقنيات الحديثة التي يمكن ان تختصر الآجال
كما أكد على ان تونس تدعو الى تعزيز الاقتصاد الرقمي والمجتمعات الذكية لجعل هذا الانتقال قوّة دفع لتحقيق نمو مبتكر وشامل ومستدام والتشجيع على تحرير طاقات الشباب الافريقي وتعزيز دورهم في الاندماج الاقتصادي  في القارة الافريقية
وشدّد سعيّد على أن تونس تؤكد على اهمية التوجّه نحو الاقتصاد الاخضر قائلا “من تونس الخضراء ندعو الى الاقتصاد  الأخضر بالاستثمار في الطاقات النظيفة والمتجدّدة والتشجيع في هذا المجال لاحتواء اثار التغييرات المناخية”
وتابع رئيس الجمهورية ” ان تونس تتطلع معكم الى تعزيز علاقات الشراكة والتعاون مع دول الاعضاء في “الكوميزا” من اجل تحقيق ما تنشده شعوبنا من تنمية حقيقية دائمة وازدهار وسلم اجتماعيين وتطوير التبادل التجاري والاقتصادي  وخلق ميادين وطرق جديدة للاستثمارات”
كما أكد رئيس الجمهورية  استعداد تونس الكامل للانخراط في التأسيس لمقارابات مشتركة لتحقيق ذلك ومساندة كل المبادارات في اتجاه ذلك ايمانا منها في تحقيق الاستقرار والأمن مشيرا الى تقدّم  تونس بترشحها لعضوية مجلس السلم والامن في الاتحاد الافريقي

شاهد أيضاً

بلاغ مروري بمناسبة عطلة المولد النبوي

بمناسبة عطلة المولد النبوي الشريف 2022، أعلنت وزارة الداخلية في بلاغ لها اليوم الجمعة 7 …