الثلاثاء , 7 ديسمبر 2021
الرئيسية / المقالات الرئيسية / رئيس هيئة الوقاية من التعذيب: ثمّة مقاومة للتغيير في وزارة الداخلية

رئيس هيئة الوقاية من التعذيب: ثمّة مقاومة للتغيير في وزارة الداخلية

أكد فتحي الجراي رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب، خلال استضافته في برنامج ميدي شو اليوم،  وجود استسهال في إصدار بطاقات الإيداع بالسجن، مفيدا بأن أغلب المودعين في السجون هم في حالة إيقاف، وأن مدة التقاضي طويلة. 

وشدد الجراي على ضرورة الدفع نحو إصلاح المنظومة الجزائية، وهو ما يندرج ضمنه إصدار الكتاب الدليل للاطار القانوني المتعلق بالسجون في تونس ووضعية المساجين وحقوقهم وواجباتهم.

وعن ما حدث في سيدي حسين مؤخرا، أكد على أن التلكؤ متواصل من الجهات الأمنية في تسليم قائمة الأعوان المتهمين في حادثة تعرية طفل سيدي حسين. كما أكد الجراي أن وفاة شاب في مركز الجهة ذاتها هو ”موت مستراب” في انتظار استكمال التحقيقات.

وعن وفاة شاب في سجن صفاقس، قال ” الثابت هو وجود تقصير في كل مراحل إيقاف المرحوم عبد السلام زيان في صفاقس”.

وأشار ضيف ميدي شو إلى أن الهيئة قامت بأكثر من 80 إحالة قضائية في شبهات انتهاكات تعذيب، ولم يصدر فيها القضاء أي حكم إدانة، وهو ما وصفه ”بغير المطمئن”.

وعن تواصل الهيئة مع وزارة الداخلية والمؤسسة القضائية، قال جراي إن في وزارة الداخلية ”مقاومة للتغيير”. كما اعتبر أن المجلس الأعلى للقضاء يمكنه التوصية بترشيد إصدار أحكام إيقاف وسجن.

شاهد أيضاً

الرئيس الفلسطيني يصل تونس

وصل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الثلاثاء، العاصمة التونسية، في زيارة دولة. وكان …