السبت , 13 أغسطس 2022
الرئيسية / المقالات الرئيسية / تقدّم النقاش حول حل مشكل الأموال المحجوزة والمجمدة بين ليبيا تونس

تقدّم النقاش حول حل مشكل الأموال المحجوزة والمجمدة بين ليبيا تونس

أكد محافظ البنك المركزي التونسي مروان العباسي في تصريح لموزاييك الإثنين 31 ماي 2021 أن النقاشات مع نظرائهم في ليبيا سيدعم رفع المشاكل على مستوى الحدود البرية  معلنا أنه اتفق خلال نقاشه أمس مع محافظ البنك المركزي الليبي على عودة الاعتمادات في الفترة القادمةمما سيفتح الفرصة للمؤسسات التونسية الصغرى  والمتوسطة للتوسع في الفضائيين الإقتصادي التونسي والليبي.

وأضاف أن هناك أموالا طالب الطرف الليبي تجميدها منذ 2011 وتمثل الرقم الأكبر إضافة الى أموال محجوزة لمواطنين ليبين من قبل الديوانة نظرا لجهلهم بالقوانين الديوانية وتراتيب الصرف في تونس موضحا أن هذه الاموال من السهل حل مشاكلها مشيرا الى  تكوين لجنة تضم طرفين من الديوانة التونسية والليبية والبنكين المركزيين لفض هذا الإشكال.

وأشار الى أن المشكل الثالث المتعلق بقانون تهريب الأموال يهم هيئة التحاليل المالية  ويتعلق بتجميد هذه الاموال لمدة 5 ايام ثم يتم تحويل هذا الملف  للمحكمة ويشرف عليه حاليا القطب القضائي  مضيفا أنه لامانع من طرح هذا الملف أيضا على طاولة المفاوضات مؤكدا على ضرورة رفع كل هذه الاشكالات لاستعادة الثقة بين المتعاملين الاقتصادين بين تونس وليبيا لتسهيل عملهما مستقبلا وفي أقرب الأجال.

شاهد أيضاً

نقابة الصحفيين تندّد بتصاعد التهديدات في حق الصحفيين و تحذر من خطورة تكرر الاعتداءات

في بيانٍ لها اليوم الثلاثاء 9 أوت 2022، ندّدت النقابة الوطنية للصحفيين بتصاعد التهديدات في …