الأربعاء , 18 مايو 2022
الرئيسية / المقالات الرئيسية / الحجر الصحي: غموض الإجراءات يثير استياء تونسيين بالخارج والرابحي يوضّح

الحجر الصحي: غموض الإجراءات يثير استياء تونسيين بالخارج والرابحي يوضّح

قال عدد من التونسيين العائدين من الخارج خلال اليومين الأخيرين والمقيمين بالنزل المخصصة للحجر الإجباري إنّهم فوجؤوا برفض  إخضاعهم لتحاليل كورونا من أجل مغادرتهم النزل في حال كان الإختبار سلبيا، وذلك عملا بمقتضيات الإجراءات الجديدة التي أعلنت عنها وزارة الصحة والتي ينطلق العمل بها من اليوم الإثنين 8 مارس وإلى غاية  28 من الشهر نفسه، لكن مصدرا من وزارة الصحة قال إنّ هذه الإجراءات لا تشمل العائدين قبل هذا التاريخ.

وصرّح أحد  التونسيين المقيمين بالخارج  لموزاييك، وهو أحد الوافدين على تونس يوم السبت 6 مارس 2021 إن إدارة مركز الحجر الصحي بأحد النزل بسوسة أعلمتهم صباح اليوم بأن الإجراءات الجديدة بشأن القادمين من الخارج التي أعلنت عنها الحكومة يوم الجمعة الماضي لا تشملهم.

وبحسب محدّثنا، عللت إدارة مركز الإيواء السياحي أن هذه الإجراءات الجديدة (الاستظهار بنتيجة pcr  سلبي لا يتجاوز 72 ساعة والقيام بحجر صحي ذاتي لمدة 48 ساعة بالمؤسسة السياحية مركز الإيواء و القيام بتحليل ثان على نفقتهم بعد انقضاء فترة الحجر الذاتي) لا تشمل الوافدين على تونس قبل تاريخ 8 مارس 2020.

وعبر عن إستياءه بعد إعلامه وعدد آخر من الوافدين على تونس في التاريخ ذاته بالزامية قضاء مدة الحجر الكاملة وهي أسبوع. وبرر استياءه من أن مدة الحجر المتعارف عليها 7 أيام هي ذاتها المدة  التي ينوي قضاءها في تونس.

من جهته أكد رئيس لجنة الحجر الصحي بوزارة الصحة محمد الرابحي لموزاييك أن القرارات الجديدة التي تهم الوافدين من الخارج تدخل حيز التنفيذ بداية من اليوم الإثنين 8 مارس وليس بتاريخ سابق .

ولاحظ الرابحي وجود تمرد لدى وافدين من الخارج ليلة البارحة بعد رفضهم الذهاب إلى مراكز الحجر الصحي الإجباري بتعلة أن القرار الحكومي يشملهم. وأضاف الرابحي أن ليلة البارحة تم الاستنجاد بالنيابة العمومية لتطبيق القانون وذلك بعد تمرد عدد من الوافدين ورفضهم الذهاب إلى مراكز الحجر الصحي .

شاهد أيضاً

وزيرة المرأة تكشف عن عدد الأطفال المهاجرين الموجودين في تونس

يبلغ عدد الأطفال المهاجرين الموجودين حاليا في تونس 1816 طفلا أي ما يمثل 22 بالمائة من مجموع …