السبت , 23 نوفمبر 2019
الرئيسية / المقالات الرئيسية / سعيد : “انا الضامن للحريات وفي مُقدّمتها حرية التفكير والتعبير والصحافة”

سعيد : “انا الضامن للحريات وفي مُقدّمتها حرية التفكير والتعبير والصحافة”

كشفت رئاسة الجمهورية اليوم الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 ان الرئيس قيس سعيّد  استقبل بقصر قرطاج كلا من ناجي البغوري رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين والطيب الزهار رئيس الجامعة التونسية لمديري الصحف والأسعد خضر رئيس الغرفة الوطنية النقابية للقنوات التلفزية الخاصة وكمال ربانة رئيس الغرفة الوطنية النقابية للإذاعات الخاصة.

وأكدت الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية على موقعها  بـ”فايسبوك” ان اللقاء تناول الوضع في مختلف المؤسسات الإعلامية وكذلك أوضاع الصحافيين.

ونقل بلاغ صادر عن الرئاسة اليوم عن سعيد تذكيره بقدم التشريعات المتعلقة بالصحافة في تونس وأهمية الدور الذي لعبته على مدى أكثر من قرن مؤكدا  على أن الصحافة مؤتمنة حتى تكون في طليعة القوى التى تضمن الحرية والشفافية في هذه المرحلة الجديدة التي تعيشها تونس.

وابرز الحاجة الى إعلام يرتقى الى مستوى تطلعات التونسيين مشددا على ضرورة ألا تكون السياسة العمومية للإعلام مسقطة بل ثمرة تأليف لمختلف الإرادات وانه على هياكل المهنة أن تكون قوة اقتراح وعلى الدولة أن تعبر عن الإرادة العامة.

وبالنسبة للمشاكل المادية التي تعترض وسائل الإعلام  والتهديدات التي تستطيع أن تصل بها إلى حد الاندثار والهشاشة التي تتسم بها أوضاع الصحافيين أكد الرئيس على أهمية وجود الحلول الملائمة لها داعيا الى التطلع الى مستقبل الإعلام بفكر جديد ووفق تصورات نابعة من واقع البلاد.

وعبّر عن “رفضه القاطع حملات التشويه والتحريض وخطابات الكراهية” مذكرا بموقفه الداعم للصحافيين ولوسائل الإعلام المختلفين معه قبل الموافقين له مؤكدا انه الضامن للحريات التي نص عليها الدستور وفي مقدمتها حرية التفكير والتعبير والصحافة.

يمكنكم قراءة المقال الأصلي على موقع الشارع المغاربي

شاهد أيضاً

ما قصة تورّط رجل الأعمال لزهر سطا في أحداث الوردانين والتسفير إلى سوريا؟

كشف يوسف بن سالم، الشهير بـ”شوشو”، والذي يقدم نفسه كونه كان شريكًا لرجل الأعمال لزهر …