الإثنين , 24 فبراير 2020
الرئيسية / المقالات الرئيسية / ما حقيقة الوضع الأمني في تونس…!!؟؟

ما حقيقة الوضع الأمني في تونس…!!؟؟

السفارات الأجنبية تحذر… و الهجمات الأرهابية محتملة…!!!

يتساءل الشارع التونسي عن طبيعة الوضع الأمني في تونس خاصة و قد اصدرت العديد من السفارات الأجنبية بلاغات تحذر فيها مواطنيها.

فقد قررت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في ساعة متأخرة من ليلة الأحد بلاغا أعلنت فيه غلق سفارتها يوم الأثنين غرة جويلية قبل أن تعلن عن الغاء احتفالات 4 جويلية.

ثم جاء بلاغ السفارة البريطانية متناغما مع اجراءات السفارة الأمريكية في تونس و بقية السفارات الأوروبية و حتى الكندية… و يتضمن بلاغ السفارة البريطانية :

تحذيرا لرعاياها من زيارة المناطق المزدحمة و المرافق الحكومية و شبكات النقل و الشركات ذات المصالح الغربية و المناطق التي يعرف فيها المواطنون الأجانب و السائحون بما في ذلك المواقع السياحية في جنوب تونس، إضافة إلى زيارة مناطق عدّة من التراب التونسي منها جبل السلوم و جبل سمامة و جبل و المغيلة و المنطقة العسكرية جنوب بلدتي البرمة و الذهيبة على بعد 20 كم من منطقة الحدود الليبية و مدينة بن قردان.

و ذكرت السفارة البريطانية في تونس أنه من المحتمل أن يحاول الإرهابيون شن هجمات في تونس ، منها المصالح البريطانية والغربية، مضيفة أن قوات الامن التونسي ، لاتزال في حالة تأهب قصوى.

يمكنكم قراءة المقال الأصلي على موقع الوسط نيوز

شاهد أيضاً

ألف باء حكومة الفخفاخ: المحطات التي صنعت الحكومة المزاجيـّة الوطنية

في منزلة بين المنزلتين، لم يكن الخط الزمني لمسار تشكيل حكومة الياس الفخفاخ مُبالغا في …