الأحد , 14 أغسطس 2022
الرئيسية / المقالات الرئيسية / تونس : قاض بالإستئناف يبكي ويُفرج عن شيخ مصاب بالزهايمر نام في اسطبل فسجنوه بتهمة السرقة

تونس : قاض بالإستئناف يبكي ويُفرج عن شيخ مصاب بالزهايمر نام في اسطبل فسجنوه بتهمة السرقة

شهدت الدائرة الجناحية عدد 15 بمحكمة الاستئناف بتونس العاصمة اليوم الثلاثاء 26 مارس 2019 حادثة حزينة تمثلت في محاكمة شيخ هرم جسمه نحيل ومصاب بمرض الزهايمر ومحكوم ابتدائيا بأربعة أشهر سجنا بتهمة السرقة . ووفق حيثيات القضية التي كشفها المحامي أنيس بن ميم فإن القصة انطلقت عندما غادر الشيخ الهرم محل سكناه بإحدى ضواحي العاصمة ، قبل أن يتوه ويلجأ لاسطبل لينام فيه ليلا رفقة الماشية ، وحين تفطنت له العائلة المالكة للاسطبل ظنت أنه سارق فقاموا بابلاغ الشرطة التي ألقت عليه القبض وأحالته على الدائرة الجناحية 2 بالمحكمة الابتدائية بتونس فتم الحكم عليه ابتدائيا بالسجن بأربعة أشهر بتهمة السرقة .

وحين كان الشيخ يقبع في زنزانات سجن المرناقية ويعاني الويلات ، كانت عائلته تبحث عنه ونشرت صورته على مواقع التواصل الاجتماعي لتكتشف بالصدفة أنه موجود بالسجن . وخلال جلسة المحاكمة في محكمة الاستئناف وقع تكليف محامي لنيابته وتقدمت ابنته الىً المحكمة وعند سؤال المحكمة للشيخ الموقوف عن هوية ابنته لم يتعرف عليها وقدم محاميه الملف الطبي الذي يثبت مرضه . ولم يتمالك رئيس الدائرة زهير الماجري نفسه أمام الموقف المؤثر وانهمر بالبكاء ورفع الجلسة بعد تأثر كبير لكل الحاضرين . وأكد الاستاذ أنيس بن ميم في تصريح للحصري ان القاضي أطلق سراح الشيخ المسن وأصدر حكما بعدم سماع الدعوى .

يمكنكم قراءة المقال الأصلي على موقع الحصري

شاهد أيضاً

نقابة الصحفيين تندّد بتصاعد التهديدات في حق الصحفيين و تحذر من خطورة تكرر الاعتداءات

في بيانٍ لها اليوم الثلاثاء 9 أوت 2022، ندّدت النقابة الوطنية للصحفيين بتصاعد التهديدات في …