الأحد , 29 مايو 2022
الرئيسية / المقالات الرئيسية / بمقتضى اتفاقية ممضاة في عهد حمادي الجبالي: اطارات عسكرية تونسية تعمل في الجيش القطري

بمقتضى اتفاقية ممضاة في عهد حمادي الجبالي: اطارات عسكرية تونسية تعمل في الجيش القطري

لا يزال عسكريون تونسيون يعملون في صفوف قوات الجيش القطري وذلك بمقتضى اتفاقية تم توقيعها بين  تونس والدوحة سنة 2012 فترة الأمين العام السابق لحركة النهضة حمادي الجبالي رئاسة الحكومة، وفق تأكيد مصدر مطلع.

وقال ذات المصدر لحقائق أون لاين لاين إن العسكريين التونسيين الملحقين بالجيش القطري تختلف رتبهم مبينا أنهم حاملون لرتب الاطارات والكوادر العسكرية بقوات الجيش القطري.

كما أفادنا ذات المصدر بأن العسكريين التونسيين لا يزالون يعملون في قطر مبينا أن الاتفاقية الممضاة بين تونس والدوحة لازالت سارية.

وترفض وزارة الدفاع الوطني الافصاح عن عدد العسكريين الملحقين بالجيش القطري وعن مدى امكانية عودتهم لصفوف قوات الجيش التونسي.

وفي شهر ديسمبر من عام 2012 أعلنت وزارة الدفاع الوطني أن تونس وقطر وقعتا الاثنين في الدوحة “مشروع بروتوكول تنفيذي يتعلق بتنظيم إعارة عسكريين تونسيين وإلحاقهم بالقوات المسلحة القطرية”.

وتم توقيع الاتفاقية بين وزير الدفاع  السابق عبد الكريم الزبيدي أنذاك ورئيس أركان القوات المسلحة القطرية حمد بن علي العطية.

وذكرت الوزارة وقتها ان تونس أرسلت “لأول مرة مجموعة من العسكريين التونسيين للمشاركة في تمرين (مناورات) الصقر الجارح بدولة قطر” الذي تنظمه الدوحة منذ 5 سنوات وتشارك فيه دول عربية وأجنبية.

وتم توقيع الاتفاقية خلال زيارة أداها عبد الكريم الزبيدي الى قطر في شهر نوفمبر من عام 2012 و كان مرفوقا بالجنرال قائد اركان الجيش السابق رشيد عمار.

وطبقا لمصدرنا ، وفي شأن متصل، يصل عدد الأمنيين التونسيين الملحقين بقوات الأمن القطرية يصل الى حوالي 1000 عنصر أمني.

ويوجد في قطر حوالي 25 ألف تونسي من موظفين وعمال وإطارات وكوادر في عدة قطاعات على غرار قطاع الصحة والتعليم والرياضة والإعلام والأمن والدفاع.

يمكنكم قراءة المقال الأصلي على موقع حقائق أون لاين

شاهد أيضاً

تونس: توصيات وزارة الصحة للقادمين من البلدان الموبوءة بجدري القردة

دعت وزارة الصحة، اليوم الخميس، الأشخاص القادمين من البلدان الموبوءة بفيروس جدري القردة أو خالطوا …