الجمعة , 7 أكتوبر 2022
الرئيسية / تجارة المخدرات في تونس: وأخيرا يسقطون…

تجارة المخدرات في تونس: وأخيرا يسقطون…

 

 

يحتفظ سجلّ الإدارة الفرعيّة لمكافحة المخدّرات بقضايا طريفة استطاعت الوحدات الأمنيّة الكشف عنها بفضل يقظة  أعوانها وفطنتهم ومعرفتهم بخفايا عالم المخدّرات.

35 كبسولة في الأمعاء

كان محلّ متابعة دقيقة ، رُصدت كلّ تحركاته خارج الحدود. ملامحه توحي بأنّه شابّ مثقّف لا تحوم حوله شبهـات. عــاد  في شهر جوان 2016 من رحلة إلى ريو دي جانيرو عبر الدار البيضاء. ما إن اجتاز عتبة المطار حتّى ألقي عليه القبض. كانت علامات الاضطــراب بــادية على وجــهه الــذي مــال إلى الاصفرار. لما عُرض على الفحص بالأشــــعّة تبـيّن أنّه ابتــلع في ريو دي جانيرو 30 كبسولة تحتوى على 35 غ من الكوكايين. منذ 2011، لم يسبق للإدارة الفــرعية لمكافــحة المخــدّرات أن حجزت هذه المادّة .كان من الضروري التعامل بحذر شديد مع هذه الحالة وطمأنة الشخص حتّى يستطيع أن يصــرّف من أمعائه كلّ الكبسولات لأنّ انفتاح أيّ واحدة منها داخلها كان سيؤدي حتما إلى وفاته. إنقــاذ حياته واجب إنــساني في المقام الأوّل ثمّ إنّه حتمي  للكشف عن أطوار القضيّة. 

 

100 كغ «زطلة» تحت الدلاّع 

كانت الشاحنة من نوع «تكتك» محمّلة بالدلّاع، في طريقها من الحامّة إلى مدنين.لا شيء يدعو إلى الغرابة. على الرغم منذ ذلك خضعت للتفتيش، فكانت المفاجأة المذهلة : تحت الدلّاع والقشّ وألواح التين الشوكي (الهندي)  ترقد  100 كغ من «الزطلة». كان ذلك في شهر جوان 2016.

 

524 كغ «زطلة» في عجلتي جرّار

المعلومة متوفّرة لدى الإدارة الفرعية لمكافحة المخدّرات منذ مدّة. تاجر مخدّرات في قفصة يتعامل مع تاجر مخدّرات جزائري يتهيّأ لتسليم شحنة من «الزطلة» لم يكن حجمها معروفا. كان يفكّر في طريقة إيصالاها. انتظرته الإدارة الفرعية لمكافحة المخدّرات حتّى يجد الحلّ فالصبر والتضحية ضروريان في مثل هذه الحالة، حتّى ولو أدّى الأمر إلى قضاء ليلة في الشارع إلى جانب القمامة لرصد تحرّكاته. اشترى جرّارا واستبدل عجلتيه بعجلتين قديمتين، وفي اليوم المحدّد لتسليم البضاعة في مدنين تسوّغ شاحنة نجدة SOS لنقل الجرّار. كان أعوان الفــرقة في انتظاره في الطريق الرابطة بين قفصة وقابس، سيطــروا على سائق الشاحنة والتاجر الذي كان جالسا إلى جانبه. أبدى مقاومة في البداية قبل أن يذعن لمصيره. من عجلتي الجرّار تمّ استخراج 524 كغ من الزطلة.. الضربة جدّ موجعة.. التاريخ : جوان 2015.  ما سرّ الكشف عن هذه القضايا الطريفة في شهر جوان؟ هل هي صدفة أم ماذا؟ 

 

قراءة الخبر من المصدر اضغط على الرابط

شاهد أيضاً

تأجيل التصريح بالحكم في قضية “إبطال المؤتمر الاستثنائي لاتحاد الشغل”

أعلن الأمين العام المساعد بالاتحاد العام التونسي للشغل والناطق الرسمي باسم الاتحاد، سامي الطاهري  مساء …