الإثنين , 30 مارس 2020
الرئيسية / خـــاص: عبروا حدودنا 3 مرّات: 4 قيادات «داعشية» تسلّلوا من ليبيا إلى جبل مغيلة

خـــاص: عبروا حدودنا 3 مرّات: 4 قيادات «داعشية» تسلّلوا من ليبيا إلى جبل مغيلة

 

علمت “الشروق” من مصدر مطلع ان 4 قيادات ارهابية من بينهم جزائري تمكنوا من التسلل من التراب الليبي نحوجبل المغيلة الرابط بين ولايتي القصرين وسيدي بوزيد وساعدهم في عملية التسلل هذه مهرب اصيل مدينة بن قردان …

 

“الشروق” تنشر تفاصيل خاصة عن تسلل عناصر ارهابية “داعشية” وتعتبر من قيادات التنظيم نحو جبل المغيلة…. 

 

قال مصدر مطلع “للشروق” ان هناك معلومات اولية تؤكد ان هناك 4 قيادات “داعشية” تمكنت من التسلل عبر مسلك حدودي رابط بين الحدود الليبية وبن قردان ليقوم مهرب تونسي بايصالهم الى جبل المغيلة الرابط بين ولايتي القصرين وسيدي بوزيد مضيفا ان احد هذه العناصر من اخطر ارهابيي “داعش” ويحمل الجنسية الجزائرية .
 

 

التسلل
ويستغل الإرهابيون علاقاتهم بعناصر تهريب تنشط بين الحدود التونسية الليبية على مستوى معبري راس الجدير والذهيبة –وازن للدخول الى تونس واكد مصدرنا ان المعلومات الاولية تؤكد ان القيادات الارهابية التي نجحت في الصعود لجبل المغيلة دخلت عبر معبر سري تستعمله عصابات التهريب وهوطريق وعر ويتم استعمال سيارات خاصة بالمهربين للعبور منه .

 

كما اضاف محدثنا ان هذا المسلك يسيطر عليه المهربون وعناصرهم المنتشرة في كل شبر منه كما انهم يملكون خرائط تفصيلية عن الطرقات الرابطة بين المسلك وبقية المسالك الاخرى .
 

 

القيادات
بعد مقتل المدعوسيف الجمالي المكنى أبوالقعقاع زعيم الجناح العسكري لتنظيم “داعش ” بجبل المغيلة من قبل وحدات الجيش الوطني اصبح ارهابيو الجبل يعيشون حالة من التململ مما جعل قياداتهم ترسل 4 عناصر بارزة لإعادة هيكلة المجموعات وتعيين زعيم جديد للإرهابيين الذين لا يتجاوز عددهم حسب المعلومات التي تحصلت عليها “الشروق” 30 ارهابيا .

 

وحسب مصدرنا فان احد القيادات ارهابي يحمل الجنسية الجزائرية في الاربعين من عمره وكان من ابرز زعماء الخلايا الارهابية في جبل الشعانبي قبل ان يفر نحو ليبيا اثر مقتل لقمان ابوصخر في عملية امنية ناجحة نفذتها وحدات الامن والحرس الوطنيين في قفصة .
 

 

جبل المغيلة
ويتواجد حوالي 30 عنصرا ارهابيا ينتمون الى تنظيم “داعش” الارهابي وينقسمون الى 4 مجموعات تضم ما بين 5 و6 عناصر وحسب محدثنا فان من ابرز استراتيجية ارهابيي الجبال التنقل في شكل مجموعات صغيرة الحجم حتى لا يتم القبض عليهم من قبل وحدات الجيش الوطني المرابطة في جبل المغيلة الرابط بين ولايتي القصرين وسيدي بوزيد .

 

كما يتم ايضا توزيع عناصر ارهابية في سفح الجبل لمراقبة تحركات وحدات ودوريات الجيش الوطني باستعمال الات خاصة .
 

 

الاوكار
من جهة اخرى نجحت وحدات الجيش الوطني المرابطة على مستوى جبل المغيلة في القضاء على عناصر ارهابية كانت تتواجد بالجبل ولعل ابرزهم المكنى «ابو القعقاع» البالغ من العمر 24 سنة اصيل ولاية جندوبة وكان طالبا بجامعة المنار هذا بالإضافة الى قتل عناصر اخرى يتم تهريب جثثها الى سفح الحبل ودفنها هناك .

 

كما تم الكشف عن اوكار تابعة للإرهابيين يستعملونها للقيام بتدريبات قتالية وكيفية استعمال كل انواع الاسلحة وخاصة من نوع ” كلاشنكوف”.
 

 

الخلايا النائمة
كما تطرق ايضا محدثنا الى استمرار التواصل بين عناصر الخلايا النائمة وارهابيي الجبال للحصول على المؤونة الغذائية والدعم اللوجستي حيث تتم عملية الاتصال عبر تطبيقات خاصة بالإرهابيين على غرار “التيليقرام” التي تم اكتشافها في عملية المنيهلة حيث تم الاتصال ب50 ارهابيا من 4 ولايات عبر هذه التطبيقة .
واكد مصدر “الشروق” في نفس السياق ان العناصر الإرهابية سواء في المدن اوالجبال تحاول تنفيذ مخطط ارهابي خاصة بعد فشلها في عمليات بن قردان والمنيهلة وسوسة . 
 

 

الجبال
وتتمركز كتائب ارهابية تابعة لتنظيمي “القاعدة ” و”داعش” في كل من في جبال المغيلة والشعانبي وسمامة والسلوم من ولايتي القصرين وسيدي بوزيد وجبل ورغة بولاية الكاف وفي مرتفعات جندوبة وسليانة وتكونت اول نواة ارهابية في بداية سنة 2012 وتضاعف العدد ما بين سنتي 2014 و2015 .

 

 

تسلل 4 قيادات ارهابية الى ورغة
قيادي ارهابي جزائري 
تنقل مجموعات ما بين 5 و6 عناصر 
تحويل الاوكار الى معكسرات 
الحصول على مؤونة غذائية من القرى الجبلية 
التواصل مع ارهابيي المدن 
كتيبة جند الخلافة
عدد الارهابيين : 20 
3 ارهابيين جزائريين 
تنقسم الى 4 اجنحة : عسكرية واعلامية ولوجستية ودعم 
يتوزعون في 12 وكرا 
يملكون قطع اسلحة من نوع كلاشنكوف 
يتدربون في معسكرات في المغيلة

 

لقراءة الخبر من المصدر اضغط على الرابط

شاهد أيضاً

أزمة “كورونا” ومستقبل الصحافة والميديا التونسية

تعيش تونس منذ أسابيع كسائر دول العالم تقريبًا أزمة فريدة من نوعها في التاريخ الإنساني …