الثلاثاء , 28 يونيو 2022
الرئيسية / معهد التنوع الاعلامي يبدأ برنامجا حول الصحافة والامن في تونس

معهد التنوع الاعلامي يبدأ برنامجا حول الصحافة والامن في تونس

 

بدأ معهد التنوع الاعلامي ومقره بريطانيا برنامجا في تونس يتعلق بالتناول الصحفي للقضايا الامنية في تونس وطريقة تعامل رجال الامن مع الصحفيين . وتقول ميليسا بيسيك المديرة التنفيذية لمعهد التنوع الاعلامي في لقاء مع حقائق اون لاين ان المعهد بدأ في اعداد دراسة متكاملة يشرف عليها خبراء تونسيون  في الاعلام هدفها تقييم التعامل بين المؤسسة الامنية والوسائل الاعلامية.

 

واضافت مليسيا ان احد اهداف البرنامج هو دعم الصحافة المحترفة وترشيدها في الاساليب المعمول بها عالميا في التعامل مع الاعلاميين ورجال الامن وخاصة في فترة انتقالية مهمة كالتي تعيشها تونس في هذه المرحلة.

 

وبينت المديرة التنفيذية لمعهد التنوع الاعلامي ان المعهد عقد عشرات اللقاءات مع مختصين في الاعلام في تونس ومن معهد الصحافة التونسي حيث من المنتظر احداث ماجيستير خاص يتعلق بالاعلام والامن في هذا المعهد.

 

وقالت مليسيا بيسيك ان برنامج المعهد ياتي في اطار عمل المنظمة ككل وهو التشجيع على تيسير التغطية الإعلامية المسؤولة للتنوع، كما يسعى إلى منع الإعلام من نشر التحيز والتعصب والكراهية – سواء كان ذلك عن قصد أو دون قصد – وبدلاً عنه ” يهدف برنامج المعهد عادة الى التشجيع على التغطية الإعلامية العادلة، والدقيقة، والشاملة، والحساسة، للعمل على تعزيز التفاهم بين المجموعات والثقافات المختلفة”.

 

ونشأ معهد التنوع الإعلامي من أتون الحروب التي كانت مشتعلة في البلقان. وقد كانت المديرة التنفيذية لمعهد التنوع الإعلامي؛ مليسيا بيسيك، تعمل صحفية في تلفزيون صربيا في فترة الثمانينات وأوائل التسعينات. وبعد رفضها المشاركة في آلية الدعاية التي تم تأسيسها من قبل النظام الصربي، تم عزلها من منصبها. وحين انزعجت من الطريقة غير المهنية وغير الأخلاقية التي اتبعتها الوسائل الإعلامية في زيادة النزاع عن طريق زيادة التوتر بين المجموعات العرقية، قررت أن تقوم بإنشاء معهد التنوع الإعلامي كوسيلة لمنع استخدام الإعلام بتلك الطريقة.

شاهد أيضاً

قيس سعيد غاضبا: التونسيون ظمأى.. ونأمر بإعادة الجمعيات المائية فورا (فيديو)

استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيد محمود إلياس حمزة، وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري اليوم الاثنين …