الأربعاء , 8 فبراير 2023
الرئيسية / هيئة الدفاع عن الشهيد محمد براهمي تتقدم بشكاية الى وكيل الجمهورية ضد كل من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ووزير الداخلية والمديرين الأمنيين
أكد خالد عوايمية محامي الدفاع في قضية اغتيال الشهيد محمد براهمي اليوم الخميس 19 سبتمبر 2013 لـ "التونسية" ، أنه تقدم صحبة المحامي رضا الرداوي بشكاية الى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس، ضد كل من رئيس الجمهورية طبقا للفصل 2 من القانون المنظم للسلط وضد علي العريض باعتباره رئيسا للحكومة وضد وزير الداخلية باعتباره مرفقا عاما مهمته توفير الأمن والسلامة للمواطنين وضد المدريين الأمنيين. واعتبر خالد عوايمية أن عملية اغتيال محمد براهمي هي جريمة دولة بامتياز، مؤكدا أن أجهزة مكافحة الإرهاب ساعدت بطريقة أو بأخرى في نجاح عملية الاغتيال والمشاركة في القتل العمد مع سابقيه الإضمار والترصد. وشدد على أن هذه الأجهزة سخرت إمكانيتها في التعاطي السلبي مع هذه العملية، مشيرا في ذلك الى الوثيقة الواردة من جهة أجنبية، لكن السلط المعنية لم تتعامل بكافة الجدية مع هذه الوثيقة، وفق تصريحه. وأكد أن هيئة الدفاع عن الشهيد محمد براهمي ستتولى تقديم الإثباتات بالقانون وليس بالتحليل العاطفي والأهواء ، مبينا أن تقديم شكاية برئيس الحكومة ليس على خلفية انتمائه الى حركة النهضة وليس لكون وزير الداخلية مستقلا، وإنما لعدم تعاملهما مع الموضوع بشكل جدي، حسب تعبيره. وشدد عوايمية على أنهم سيثبتون تورط السلك المعني وفقا لنصوص قانونية نافذة ومعطيات موجودة مؤكدا أن الدولة تحكمها أجهزة قانونية ومؤسسات عليها تحمل مسؤولياتها.

هيئة الدفاع عن الشهيد محمد براهمي تتقدم بشكاية الى وكيل الجمهورية ضد كل من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ووزير الداخلية والمديرين الأمنيين

أكد خالد عوايمية محامي الدفاع في قضية اغتيال الشهيد محمد براهمي اليوم الخميس 19 سبتمبر 2013 لـ “التونسية” ، أنه تقدم صحبة المحامي رضا الرداوي بشكاية الى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس، ضد كل من رئيس الجمهورية طبقا للفصل 2 من القانون المنظم للسلط وضد علي العريض باعتباره رئيسا للحكومة وضد وزير الداخلية باعتباره مرفقا عاما مهمته توفير الأمن والسلامة للمواطنين وضد المدريين الأمنيين.

واعتبر خالد عوايمية أن عملية اغتيال محمد براهمي هي جريمة دولة بامتياز، مؤكدا أن أجهزة مكافحة الإرهاب ساعدت بطريقة أو بأخرى في نجاح عملية الاغتيال والمشاركة في القتل العمد مع سابقيه الإضمار والترصد.

وشدد على أن هذه الأجهزة سخرت إمكانيتها في التعاطي السلبي مع هذه العملية، مشيرا في ذلك الى الوثيقة الواردة من جهة أجنبية، لكن السلط المعنية لم تتعامل بكافة الجدية مع هذه الوثيقة، وفق تصريحه.

وأكد أن هيئة الدفاع عن الشهيد محمد براهمي ستتولى تقديم الإثباتات بالقانون وليس بالتحليل العاطفي والأهواء ، مبينا أن تقديم شكاية برئيس الحكومة ليس على خلفية انتمائه الى حركة النهضة وليس لكون وزير الداخلية مستقلا، وإنما لعدم تعاملهما مع الموضوع بشكل جدي، حسب تعبيره.

وشدد عوايمية على أنهم سيثبتون تورط السلك المعني وفقا لنصوص قانونية نافذة ومعطيات موجودة مؤكدا أن الدولة تحكمها أجهزة قانونية ومؤسسات عليها تحمل مسؤولياتها.

شاهد أيضاً

ثمانية أشهر سجنا ضد النائب السابق الصحبي بن فرج

أصدرت الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائية بتونس مؤخرا حكما غيابيا قضى بسجن الناشط السياسي والنائب السابق …