الجمعة , 7 أكتوبر 2022
الرئيسية / مواجهات عنيفة بين الأمن وسلفيين خلال جنازة حضرها أبو عياض
دارت مواجهات عنيفة بين قوات الأمن ومحسوبين على التيار السلفي، عند مدخل مقبرة "الجلاز" بالعاصمة، بعد دفن كريم السعيدي الذي قتل مساء الجمعة الماضي خلال المواجهات العنيفة أمام السفارة الأمريكية. واستخدمت قوات الأمن القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي، فيما رد السلفيون المتشددون برشقهم بالحجارة، حيث امتدت هذه المواجهات إلى "باب عليوة" ومحيط المستشفى العسكري المجاور لمقبرة الجلاز، فيما حلقت 6 طائرات عمودية في سماء المنطقة. وذكرت وسائل إعلام أن القيادي السلفي أبو عياض التونسي الذي لا يخفي علاقته بتنظيم "القاعدة"، شارك في جنازة كريم السعيدي وسط حماية مشددة من أنصاره رغم علمه بأن السلطات الأمنية تبحث عنه. وكانت فرقة من القوات الخاصة التابعة للأمن التونسي داهمت مساء الجمعة الماضي منزل أبو عياض ولكنها لم تتمكن من اعتقاله، حيث كان في مكان آخر بحسب بيان وزعته وزارة الداخلية.

مواجهات عنيفة بين الأمن وسلفيين خلال جنازة حضرها أبو عياض

دارت مواجهات عنيفة بين قوات الأمن ومحسوبين على التيار السلفي، عند مدخل مقبرة “الجلاز” بالعاصمة، بعد دفن كريم السعيدي الذي قتل مساء الجمعة الماضي خلال المواجهات العنيفة أمام السفارة الأمريكية.

واستخدمت قوات الأمن القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي، فيما رد السلفيون المتشددون برشقهم بالحجارة، حيث امتدت هذه المواجهات إلى “باب عليوة” ومحيط المستشفى العسكري المجاور لمقبرة الجلاز، فيما حلقت 6 طائرات عمودية في سماء المنطقة.

وذكرت وسائل إعلام أن القيادي السلفي أبو عياض التونسي الذي لا يخفي علاقته بتنظيم “القاعدة”، شارك في جنازة كريم السعيدي وسط حماية مشددة من أنصاره رغم علمه بأن السلطات الأمنية تبحث عنه.

وكانت فرقة من القوات الخاصة التابعة للأمن التونسي داهمت مساء الجمعة الماضي منزل أبو عياض ولكنها لم تتمكن من اعتقاله، حيث كان في مكان آخر بحسب بيان وزعته وزارة الداخلية.

شاهد أيضاً

تأجيل التصريح بالحكم في قضية “إبطال المؤتمر الاستثنائي لاتحاد الشغل”

أعلن الأمين العام المساعد بالاتحاد العام التونسي للشغل والناطق الرسمي باسم الاتحاد، سامي الطاهري  مساء …